الاثنين، 7 مايو 2018

وكالة الفســـاد للحاج بن مـزهر وولـده





حدوتة الليلة دى من زمن المماليك 
الشيك 
الرومانتيك 
على رأى عمنا وعم الكل .. #صلاح_جاهين






والقصة بتبدأ عند الخبر 
والتويتة والصورة اللى ف التويتة دى .







وقبله لازم نحكى عن أرباب الوظائف
 فى عهد آخر خمس ست سلاطين مماليك 
فيما قبل الغزو العثمانى بهبابة  
وازاى بيتشابك السلطة والفساد فى ضفيرة واحدة 
واللى بيدفع التمن ف النهاية كالعادة ... الشعب البائس
خصوصا لما تعرف ان الفساد فى مصر متأصل
 ومتوارث وفيه عائلات بتتداوله 
 فى عهد المماليك مثلا فيه عائلة 
"بن مزهر" 
واللى بطلها الأساسى هوه محور حدوتة الليلة 
لكن مش هوه لوحده 
أبوه 
وجده 
ومين يزووووود ؟!




والعهدة على الراوى .. 
مؤرخنا العزيز اللى عاصر هذه الفترة .. ابن اياس





واحنا دلوقتى ف زمن السلطان برسباى 
لما الحاج "بن مزهر" الكبير .. الجد يعنى 
هيكون كاتب سر السلطان وله عنده حظوة ونفوذ
والأخ عمّر ف الشغلانة لحد ما السر الإلهى طلع .. 
العيلة تسيب العز دا وتمشى ؟
ابضننننن
ابنه جلال اللى كان لسه بسكوتاية 
وبلغ يا دوب من كام شهر  
هيسعى يكون مطرح ابوه 
 " فلما مات قرر فى كتابة السر ولده جلال الدين محمد
 وكان شابا امردا "
حد يقولى 
وبرسباى ازااااااى يوافق على هذا الهراء ؟!!
أقولك أصل الاخ جلال 
" وسعى فى كتابة السر 
بنحو من مائة ألف دينار حتى قرر بها "
أبرز فأنجز  
برسباى الصايع بعد ما لهف المبلغ
 حلقله
"فأقام بها مدة يسيرة 
وصرف عنها بالشريف شهال الدين بن عدنان"
وشكرا .. روح لأمك





روح يا زمان وتعالى يا زمان 
ويتوالى سلاطين
وهوب هنسمع عن ابن جديد من العيلة
 تقى الدين الشهير بـ أبو بكر 
واسمه كاملا .. القاضى 
كاتب السر أبو بكر بن محمد بن محمد بن محمد
 بن أحمد بن عبد الخالق بن عثمان بن مزهر
 الأنصاري الدمشقى
دا بقى هيمسك المنصب
 وهيقعد ف الشغلانة 
" فأقام فيها بضعا وعشرين سنة "







ثوانى بقى لما نعرف ايه حكاية كتابة السر دى 
واضح انها شغلانة مهمة وكبيرة 
بيكسبوا كتير بتوع كتابة السر دول 
*بصوت سلطان السكرى*
يقال انها كانت تعتبر من أهم الوظايف الديوانية
 بدءا من عهد قايتباى بالذات 
بيعملوا ايه ف كتابة السر دى يا شهرو ؟!!





كاتب السر كانت شغلانته يقرى الرسايل الجاية للسلطان 
ويكتب الرد مختوم بختم السلطان 
ويقعد ف ايام تلقى الشكاوى يقرى للسلطان الشكاوى 
ويكتب الاحكام اللى بتصدر بعد عرض المظالم 
كمان كان بيحضر كل جلسات السلطان مع الكبرات 
ويتوسط بين الامراء والسلطان لو غضب على حد 
أفلام طويلة وتلاقيه لازق للسلطان 
ف كل حاجة تقريبا 





وزى منتوا شايفين كان له دور كبير
 فى الوساطة بين الموظفين والامراء والسلطان
وبالتالى بطريقة عرض معينة ممكن يخسف بناس الأرض 
ويطلع بناس ف السما
الشغلانة كانت خطيرة 
لدرجة علوها احيانا على منصب الوزير
فخد بقى كم من المحلسة لا ينتهى 
من أى حد عاوز حاجة من السلطان
وكاتب السر يبقى الفرخة بكشك عند صاحب الحاجة



 

أبو بكر بن مزهر 
اللى فكو منبره الجامع بتاعه ف حارة برجوان 
تصادف وكان كاتب سر السلطان قايتباى 
الجدع دا كان شخصية صارمة حازمة 
متجبرة لأبعد حد
وبسبب قوته المختلطة بالأفترا قعد على العرش 29
 سنة و4 شهور و21 كما ذكر ابن اياس
ودى مدة مش سهلة ابدا فى الزمن المماليكى
وعشان يحكم قبضته وانتا بتقرى تاريخه 
تلاقى ابن اياس كاتب الجملة دى كتيييير
" حصل له غاية البهدلة"
اللى حصله البهدلة يبقى حد من الامراء او الموظفين
 او أى حد يسوقه حظه التعس ويغضب عليه قايتباى





بسلامته كان مولع بالعمارة والانشاءات  
 وكل همه يلم فلوس عشان يبنى مسجد 
وكالة .. كتاب .. سبيل  الخ
ويلم من الامراء والموظفين 
والامراء والموظفين يلموا من لحم الشعب





ويلم ف فلوس للتجريدات لمحاربة مناوشات العثمانلية
 اللى كانت ف البدايات ..
وطبعا ياخد من الامراء والموظفين 
وطبعاااا تانى ..
 الامراء والموظفين يقطعوها من لحم الناس الحى
وبيقولوا انه مرة بعد ما لم فلوس لأحدى التجريدات ... 
جه بعد شوية ورجع بعضها لأصحابها 
" "فتعجبوا الناس من ذلك لكونه فعل ذلك من تلقاء نفسه" 
وكانت من النوادر يعنى






قسوة قايتباى انعكست على موظفينه وأمرائه 
ويبقى عادى لما تسمع عن الامير يشبك بن مهدى
 اللى ف مرة راح الوجه القبلى وقعد كام شهر 
فبيقولك انه 
" فعل ببلاد الصعيد من المظالم مما لم يسمع بمثله ،
 قيل انه شوى بالنار محمود شيخ بن عدى 
وخزوق من العربان جماعة وسلخ جلد جماعة ، 
ودفن جماعة فى التراب وهم أحياء"
دى مجرد رحلة سافارى صغنونة على ما قُسم
للرجل التانى ف دولة قايتباى 






الامير تُمر ودا كان من أرباب الوظيف 
وشغلته حاجب الحجاب 
بيقولك انه 
"كان ظالما غاشما عسوفا شديد القسوة،
 كان صارما على العبيد والغلمان
 وقتل منهم جماعة أحصى منها أكثر من 700 انسان"
الفضا ويحش 
والراجل بيتسلى .. يلا بدل قزقزة اللب
 اللطيف انه 
"لما مات قال جماعة من أهل الصحراء 
انهم سمعوه يعوى فى قبره كما تعوى الكلاب"
أقل واجب والله
الملخص انك هتقرى كلمات زى  
" البهدلة " و" الشدائد"  و "الانكاد"  
فى جمل كتير ف الوقت دا 
مارسها السلطان سواء على امراء أو موظفين
 او ناس عادية ساقها حظها التعس للعيش ف هذا الزمن 
خلاص خدنا فكرة واضحة عن السواد 
اللى جاى علينا ؟؟؟
نكمل 








ابو بكر بن مزهر كانله مكانة عند قايتباى .. 
ف يوم غضب السلطان على ناظر الخاص بتاعه
 تاج الدين بن المقسى 
قام أمر بتعريته من كل ملابسه 
وضربه بالمقارع ف جنابه 
وساقه الى السجن بالمنظر دا وسط الحضور 
وحاجة آخر خراء يعنى
وامعانا ف اذلاله راح باعت لأبو بكر كاتب سره 
وقاله هات ابنك يمسك المنصب 
ولأول مرة هنسمع اسم بطل حكايتنا 
البدرى بدر الدين 
لما يقول ابن اياس انه 
"وكان بدر الدين بن مزهر صغير السن
 لم يلتح حين قرر فى نظارة الخاص "







وبس الواد قعد ف الوظيفة لحد دقنه ما طلعت .. 
أربع سنين كدا 
وقايتباى غير رأيه 
"فيه اخلع السلطان على القاضى تاج الدين بن المقسى
 وأعيد الى نظر الخاص
 وقد نسى العلقة المقارع التى دخلت فى اجنابه 
وانفصل عنها بدر الدين بن مزهر "









وهما سنتين وقايتباى مسك تاج الدين بن المقسى 
وظيفة كمان خلته يعلى اكتر 
وما طار طير وارتفع 
" فصار ابن المقسى استادارا 
وناظر الخاص فعظم امره جدا
 وكان ذلك معظم نهايته ومنتهى سعده"





و3 سنين يا مؤمن .. 
وقايتباى يقلب على الراجل 
" فيه تغير خاطر السلطان على القاضى
 تاج الدين بن المقسى ناظر الخاص فرسم بتسميره 
فسمر على جمل وطيف به فى القاهرة 
وتوجهوا به الى قنطرة الحاجب ليوسطوه هناك 
وكان هيئته وهو مسمر على الجمل 
وعلى راسه عمامة صغيرة وهو لابس كبر أبيض "








وبيقولك ان ناس اتشفعتله فالسلطان عفى عنه .. 
ف جمادى الاولى الكلام دا 
بعد شهر 
 هيرجع ف كلامه زى العيال 
" فى جمادى الآخرة رسم السلطان
 بشنق تاج الدين بن المقسى بعد ان عفى عنه 
فتوجهوا به الى غيط الحاجب فشنقوه على جميزة هناك "








وظات ليلة 
ابو بكر بن مزهر كان ف جلسة خاصة بأحد التركات
 ولسه بيشرح لقايتباى حاجة والكلام معجبش
السلطان راح قايله ...  انتا معزول 
وصرفه من المجلس 
.. خلقه ضيق قوى  !









وبيقولك بقى ان ابو بكر المعزول 
"  قام فى داره نحو ثمانية عشر يوما 
وهومنفصل عن كتابة السر"
وبعدين ؟
" ثم ان بعض الامراء مشى بينه
 وبين السلطان فى عوده الى وظيفته بعد ما كان
 قد ترشح امر قطب الدين الخضيرى بن يلى
 كتابة السر" 
الراجل لقى حد تانى هينط ع المنصب .. 
يسكت ؟







فورا حل كيسه 
" ثم ان بن مزهر أورد للسلطان مالا له صورة
 حتى رضى عليه"
وبعدين ؟
"فلما طلع الى القلعة أخلع عليه السلطان 
واعاده الى وظيفته وزينت له حارة برجوان "
كانت ساعة شيطان وراحت لحالها 
والبركة ف الرز
واهو الغلابة اللى بتدفع
واتقال شعر بهذوها المناسبة  : 
يا كاتب الأسرار يا من فضله 
قد جمل الدنيا وزان المنصبا 
هذى وظيفتك التى فارقتك
عادت اليك فمرحبا بك مرحبا 











ثوانى بقى عشان نوضح حاجة 
اكمن يعنى المحبة دى مش ببلاش 
ولله ف لله كدا 
ابو بكر دا كان راجل مقِرش كما يقول الكتاب





بيته اللى ف حارة برجوان دا مثلا 
كان مجرد واحد من الممتلكات الكتييير للاسرة 
ويكفى نحكى عن حدث حصل
 ف نفس شهر رجوع ابو بكر لمنصبه
 يوريك قد ايه كان من أثرياء هذا الزمن المعدودين
لما قرر يعمل حفل ختان بعض من اولاده
ف بيته المطل على بركة الرطلى







بركة الرطلى ف هذا الزمن
 كانت بتطل على الخليج الناصرى
 اللى اتحفر عشان يمد المنطقة دى بالمياه
وطبعا على ضفتيه سكن الأغنياء وتباهوا بالقصور
 والبيوت العامرة
الحتة دى دلوقتى تابعة لحى الضاهر 
وفيه ميدان اسمه ميدان بركة الرطلى





وأسيب ابن اياس يوصف بقى  :
" هذا الشهر 
كان ختان اولاد القاضى ابو بكر بن مزهر
 ببركة الرطلى فكان له مهم حافل جدا 
وحضر عنده جماعة من الامراء المقدمين والعشرات 
وحضر عنه جمجمة بن عثمان وبات عنده
 وكان النيل فى اواخره 
فامر كاتب السر سكان البركة باتوا يوقودوا
 فى البيوت وقدة حافلة





وشرع يرسل لكل بيت فى البركة عشرة أرطال زيت 
وطبلية فيها اكل فاخر من طعام هذا المهم 
فاحتفلوا فى الوقدة وعلقوا فى الطيقان الاحمال
 والتنانير والامشاط معمرة بالقناديل 
حتى كانت البركة تضىء بالنور 
ويكاد الانسان ان يدخل الخيط فى خرم الابرة
 من عظم ضوء النور







وأحرق حراقة نفط حافلة لم يسمع بمثلها 
حتى خرجت البنت فى خدرها
 بسبب الفرجة على ذلك 
وبلغ كرى كل مركب أربعة أشرفية 
واستمرت هذه الوقدة وحراقة النفط ثلاثة ليال متوالية 
حتى عد ذلك من النوادر التى لم يقع مثلها 
واجتمع بالبركة نحو اربعمائة مركب موسوقة بالخلايق






وصار ابن رحاب المغنى عمال فى كل ليلة 
وسائر مغانى البلد من رجال ونساء
 وانطلقت ألسن النساء بالزغاريت وانتفق فى تلك الليالى
 من الاموال ما لا يحصى 
حتى  قيل ابتاع من عصفور الجبان على المتفرجين
 بنحو مائة وعشرين دينارا جبن مقلى 
وكذلك ابن الزيبق الحلوانى ابتاع منه حلوى بنحو ذلك
وقد خرجت الناس فى القصف والفرجة عن الحد 
وقد رسم السلطان للقاضى كاتب السر ان لا يبقى ممكنا 
فى هذه المهمة لأجل الجمجمة بن عثمان 
كونه كان حاضرا فى هذا المهم"
الجمجمة بن عثمان دا يبقى الخليفة العباسى
 اللى قاعد ف مصروابو بكر ف الفترة دى 
كان متجوز بنته .. ست الخلفاء
يعنى مناسب اكبر راس
 المفروض تعلو على راس السلطان كمان 
شكليا طبعا 
فتخيل نفوذه كان عامل ازاى أبو بكر دا !






وتخيل فينيسا الشرق دى 
 مع كل هذا العز والفرح ويقال :
طابت على بركة الرطلى ليلتنا 
حتى تباهت على الخلجان والبرك
ويقولوا :
يا بني مزهر شرفتم نفوسا
وحويتم فضلا ورأيا رئيسا
وتاسيتم ختانا بإبراهيم
لكن هذا الختان بموسى
عجبا للختان ما أن رأينا
الما غيره يسر النفوسا
وعجيبا من الذين مررنا
بهما كيف أبديا تعبيسا









والدنيا جميلة وآخر روقااااان 
والسلطان مبسوط من ابو بكر بن مزهر وفلوسه .. 
وهيسعى الاب لتعيين ابنه بدر الدين فى وظيفة
قايتباى يخليه المحتسب 
ودى شغلانة مهمة جدا ومليانة فلوس برضو 
الفتى اللى كبر شويتين يمسكها ويمشى ف الأسواق 
ويتحكم فى الأقوات






 سنين وفجأة تحصل مشكلة يوصفها ابن اياس بانها
 "فتنة مهولة" 
لما بدر الدين يسعر بعض السلع
 والظاهر الموضوع مس الامراء الجلبان ف رزقهم 
وقاسمهم فيه فيروحوا على بيته ناويين يحرقوه
 وهوه جواه
وتحصل دوشة وحرس قايتباى ميقدروش عليهم 
من شدة الغضب
الأب يترعب على ابنه  
"  ثم ان القاضى كاتب السر ترامى على السلطان 
وقبل رجله ثلاث مرات بأن يعفى ولده من الحسبة
 فما اجاب الا بعد جهد كثير 
وفيه اخلع على كسباى الشريف وقرر فى الحسبة 
عوضا عن البدرى بن مزهر بحكم استعفائه منها "
 الأب كان راجل عاقل جدا الحقيقة
وقايتباى يبعته الى نابلس فى مهمة ما .. 
الراجل يرجع من السفرية مرهق وتعبان
 اكمنه بقى شيخ ويا #عضمك يارضا 
كتر خير الدنيا 
شوية وربنا افتكره برحمته 
ومات على فراشه فى رمضان بعد واقعة استعفاء ابنه 
من وظيفة المحتسب
حلو ؟








لا مش حلو !
أصل الواد مخدش ربع عقل ابوه حتى 
بمجرد وفاة الأب وخلو المنصب
 جرى بسرعة البدرى بدر ... يحلق عليه ويطلبه
قايتباى وافق بس طبعاااااا بعد 
" اخذ منه مالا له صورة حتى تولى هذه الوظيفة "
 وشخلل عشان تعدى










بصوا بقى .. 
منذ هذه اللحظة 
والأحداث اصلا فى البلد هتتسارع بشكل مرعب 
يعنى بعد شوية قايتباى الاب 
هيموت على فرشته 
فالامراء بتوعه ينصبوا ابنه .. محمد بن قايتباى سلطان 
ويحكموا من خلاله
وشوية وابنك هيطلع مجنون يا حاج 
هيوريهم الويل وسواد الليل 
سنتين و3 شهور و19 يوم يا ثاااامح
ف توقيت ما احد الامراء واسمه قانصوه 500 
ودا اسمه مش ماركة عربية
كان امير على 500 فارس يعنى 
الجدع حاول ينقلب على ابن قايتباى 
وكاد ان ينصب سلطان .... ليوم واحد فعلا 
لكنه قتل ف النهاية قوم اييييييييييييه ؟؟
ابن قايتباى لما رجع قرر يطلع ترابنتين 
كل اللى ناصروا الأمير المنقلب .. 
وطلع الاخ بدر الدين منهم !




وبيقولك ايه بقى 
"  قبض الملك الناصر 
على القاضى بدر الدين بن مزهر 
واودعه فى الطسخاناة السلطانية التى بجوار البحرة 
وأقر عليه أموالا لا يقدر عليها وهذه اول نكباته ..
وبيقولك كمان انه 
" وقاسى من البهدلة والأنكاد ما يطول شرحه "
ليه ؟
" وكان سبب ذلك ام يوم مبايعة قانصوره خمسمائة 
كان هو المديدب له وأظهر البشر والفرح فى ذلك اليوم 
فصار له ذنب عند الناصر بسبب ذلك "
عمله ايه بقى أول ما عكشه ؟؟
" ومن جملة ما قاساه ان الناصر لكمه على عينه 
فنفرت من مكانها وكادت تذهب 
وقام أيام وعينه مرفودة وهو فى التوكيل به اياما "
والواد سر أبيه 
معفاش عنه الا لما 
" حتى اورد مالا له صورة مما قرر عليه"








بس ويعفى عنه... لكن اللى ف القلب ف القلب
وفى لحظة نادرة من عمر الزمن 
ولن تتكرر تانى
 يقرر البدرى بدر الدين بن مزهر انه يشغل عقله قليلا 
ويختفى وسط الناس ومحدش يعرفله طريق جرة
لحد الازمة دى ما تنتهى 
وفعلا بعد شوية بن قايتباى يسامحه 
ويديله امان يظهر 
فيظهر




والامراء يضجوا من ابن قايتباى المهروش 
ويتأمروا عليه بالضغط على خاله 
ويقتلوه جماعة متضامنين 
وينصبوا الخال قانصوه سلطان 
بأعتباره شرابة خُرج وسهل التلاعب بيه
الراجل قعد سنة و8 شهور و13 يوم 
وانقلبوا عليه وسجنوه ف اسكندرية 
وبقى جان بلاط هوه السلطان 
وبدر الدين مزقطط
ليه يا شهرو ؟؟
أقولكم ببساطة لان جان بلاط يبقى جوز أخته 
وأنشته بقى السلطان 
وشوف انتا بقى الهنا اللى هيبقى فيه !






الملفت للنظر
 ان قبل جان بلاط ما يتسلطن .. 
بدر الدين الظاهر عك ف حاجة 
وكان عليه فلوس يوردها واستهبل
طلعه جان بلاط القلعة يضمنه عند السلطان 
بما انه بدر يبقى اخو المدام وكدا 
راح اخو المدام هرب 
وبقى منظر جان بلاط هباب
دور عليه من غيظه 
وغمز على مكانه فاتمسك بعدها !
المذهل بعد كل دا ان جان بلاط لما اتسلطن 
"ثم اخلع على بدر الدين بن مزهر 
وأعاده الى كتابة السر"
عادى خااااااااالص
الظاهر المدام بتاعته شديدة قوى
 واخويا يرجع يعنى يرجع
 وكلمتى متنزلش الارض ابدااااا




جان بلاط  قعد 6 شهور وتمآشر يوم 
مش كتير يعنى 
مع ذلك بدر الدين لم يأل جهدا انه يلم 
ويعبى أى فلوس تيجى 
والسلطان .... اقوى امرائه بيتآمر يقعد مكانه 
وهوه ف موقف مهبب
 قوم يقلب على اخو المدام ويعكشه من قفاه 
" السلطان تغير خاطره على القاضى كاتب السر
 بدر الدين بن مزهر فقبض عليه
وعلى حاشيته وسجنه بالعرقانه
 وضربه ضربا مبرحا غير ما مرة 
وسبب ذلك ان السلطان لما صادر الناس
 كما تقدم ندب القاضى بدر الدين الى ذلك
 فلما اظهر من العسف والظلم والتشويس على الناس
 ما يطول شرحه
 واظهر النتيجة إلى الاشرف جان بلاط 
فإنه كان صهره فكثر الدعاء عليه "
واخذه الله من الجانب الذى يامن إليه ،
 ثم انه قرر عليه مالا وأقام فى العرقانة
 حتى يرد ما تقرر عليه من المال "






ودخل بدر السجن لحد ما هاتوا الفلوس اللى عليكو .. 
وهوب وجان بلاط اتقلب 
وجه مكانه العادل طومان باى
...
دا غير طومان باى آخر سلاطين المماليك طبعا 
وانما تشابه الأسماء
والأخ طومان اللى بدأ عهده بشعبية جارفة
وانتوا نور عينينا وشوية بسيطة 
ويبدأ مسلسل انتقامى 
ضد اللى حواليه فالناس تكرهه 
والامراء يتحالفوا ضده 
وهوب هوه روخر يتقلب بعد مدة حكم
 100 يوم بس
وشكراااا








عشان ف الآخر يقع ف قرعتنا 
المخسوف المنجوس عتبة الشوم والندامة 
 قنصوه الغورى
ربنا ياخده كمان وكمان
اللى وقت ما مسكها كان بيعيييييط وبيتمنع 
وخايف ليقتلوه ويبكى بالدمووووع
ابن المتورمة دا 
هيقعد على تلها لحد ما يخربها 
 خمآشر سنة و9 شهور و25 يوم 
كما قال ابن اياس 
لحد ما يحتلنا العثمانلية على وش امه النحس الدكر
..
ومن أول يوم وهوه كلب فلوس بقى 
وعينه على الفلوس واللى شايلينها





يقال وقتها ان بدر الدين كان خرج من السجن 
وقاعد ف بيتهم 
ولا ف دماغه حاجة 
لحد ما قنصوه بعتله ينجاب من قفاه





"ققبض السلطان 
على القاضى بدر الدين محمد بن مزهر
 الذى كان متوليا لكتابة السر وعزل عنها
 فأرسل إليه السلطان بعض البابية فتوجه إلى بيته 
الذى ببركة الرطلى فقال له قم كلم السلطان فقام
 وطلع معه الى القلعة "
قوم ياض كلم سيدك ... فزعلطووول
والموضوع المرة دى مطلعش فلوس بس 
" فلما وقف بين يدى السلطان وبخه بالكلام 
ثم شكه فى الحديد وسجنه بالعرقانة 
وسبب ذلك قد بلغ السلطان بأن بدر الدين بن مزهر
 اجتمع بالاتابكى قيت الرجبى وقال له قم وتسلطن 
ضمان نفقة البيعة علىّ 
وقيل انه كتب قوائم بأسماء جماعة
 من حاشية السلطان ووزع عليهم مالا له صورة 
وذكر فى القوائم جماعة من المباشرين وغير ذلك 
حتى اسمى فيهم ابن السلطان وخاير بك الخازندار 
وبركات بن موسى وآخرين من جماعة السلطان 
فتكلم الاعداء فى حق بدر الدين بين مزهر 
سبب ذلك وغيروا خاطر السلطان عليه "
مؤامرة قلب نظام الحكم يعنى






قيت الرجبى دا كان أمير منافس لقنصوه 
وشايف انه قِلة فسلة بلحة
 لا يرقى انه يكون سلطان ابدا 
ورفض يعترف بالولاء له وهرب 
وقعد قنصوه يدور عليه كتيييير 
فلما حد بعبع ان بدر الدين كان معاه 
 قالك بس .. هاتوه واحلبوه لما ناخد فلوسه








بس ودخل السجن للمرة الخشرومية 
وفى يوم العرض على السلطان 
" عرض السلطان القاضى بدر الدين بن مزهر 
بالحوش بين العسكر وهو فى الحديد فوبخه بالكلام 
ثم بطحه وضربه ضربا مبرحا 
حتى كاد ان يهلك 
وهذا اول عقابه"
يا ريته كان هلك وقتها وخلص لأن شهروزة هتذكر 
اربع اسماء من زبانية جهنم 
هم : 
1)
 الحاج بركات بن موسى المحتسب
2)
 معين الدين بن شمس وكيل بيت المال 
3) 
وابراهيم دوادار الوالى 
4)
 الريس كمال الدين المزين







الأربعة دول قنصوه الغورى 
هيوكل إليهم مجتمعيييييييين ..
 مهمة تعذيب بدر الدين بن مزهر
 وتخليص الفلوس منه
وابن اياس بيقول :
" عاقب السلطان بدر الدين بن مزهر
 وعصره فى أكعابه "
بس ؟
"ودق القصب فى أصابعه 
وأحرقها بالنار حتى وقعت عُقد اصابعه "
بس ؟
" ثم نوعوا له أنواع العذاب "
"فأخذوا له كماشة حديد وأحوها بالنار 
وأختطفوا بها أبزازه "
 بس ؟
"واطعموها له "
" ثم اخذوا له حبل قنب ولووه على اصداغه 
حتى نفرت عيناه من وجهه "
بس ؟
"وسالت على خديه "
 كفاية يا جماعة طيب ؟
" وقاسى ما لا خير فيه 
وعُذّب بانواع العذاب الشديد 
وكان المتولى عذابه الحاج بركات بن موسى 
ومعين الدين بن شمس وكيل بيت المال 
وابراهيم دوادار الوالى والريس كمال الدين المزين 
وقعدوا يتسلوا عليه 
 " فما ابقوا ممكنا فى عذابه "
وكل واحد يدخله يحاول يعلى ع التانيين 
ويبدى مهاراته 
وحاجة آخر وساخة الحقيقة 
ابن اياس محبش يفوت الفرصة 
ويقول انه 
" وكان هذا من مقت الله تعالى فى حق
 بدر الدين بن مزهر وقد روى فى الاخبار ان الله تعالى 
يقولى اذا عصانى من يعرفنى سلطت عليه 
من لا يعرفنى"





بس وربنا رحمه من العذاب .. 
" وفى رجب فى يوم الأربعاء رابعه 
توفى القاضى بدر الدين بن مزهر بالقلعة 
وقد مات تحت العقوبة فغُسل بالقلعة وكفن 
وصلى عليه ونزلوا به من القلعة 
وتوجهوا به إلى تربة أبيه فدفن
وكان رئيسا حشما تولى عدة وظائف سنية
 منها نظارة الخاص والحسبة 
وكتابة السر تولاها عن ابيه
 وكان جميل الهيئة مليح الشكل 
وتوفى عن ثلاث وخمسين من العمر
 وكان من أعيان الرؤساء بمصر انصارى الاصل 
..الى آخره
وف النهاية يذكر ابن اياس خيره وشره 
" وكان له اشتغال بالعلم لكنه
 كان يتقرب إلى خواطر الملوك بإيذاء الناس 
فاخذ من الجانب الذى كان يامن إليه 
وقد رثيته بقولى مع التضمين 
خسف البدر المفدا ..  وبسحب الترب غابا 
يا تراب ضم بدرى ..  ليتنى كنت ترابا









وبس انا خلصت حكاية هذا البائس 
ويتبقى الملاحظاااااات




1) 
كلمتين كانتا تتمحور حولهما الحكاية 
طول ما انا عمالة أمر على وقائعها سطر سطر 
الطمع والفساد
الاتنين بيتغذوا على بعض
 وعمرهم بيطول بسبب بعض









2)
 عمى القلب والبصيرة كمان 
يعنى انتا شفت اللى قبلك اتمرمط ازاى  
مش تعقل وتنقذ نفسك من هذا المصير
 لاااا 
كل مرة تروح ف اتجاه الهاوية 
وكأنك مشدود بمغناطيس 
 ولما القلوب يبقى عليها أقفالها بقى 







3) 
يعنى 6 سلاطين يعدوا عليك يا بدر
 ومصّر تمسك ف الوظيفة بإيدك وسنانك
بتجيبلك كام عشان كل المرمطة دى ؟
للدرجة دى الفلوس حلوة ف عينك 
وللدرجة المنصب بيزغلل العين والقلب 
كان بودى أقولك انك نحس يا بنى
و كل ما حد يشوفك يسجنك ..  لحد ما تدفع
لكن لأ ..
 انتا طماع ودِنى 
ست سلاطين ولهم ضحايا ومبتتعلمش 
تلاجتين يا عبد الستار .. ومفيش مطبخ !



 


4)
 من جملة السلاطين .. 
قنصوه الغورى دا له غلاوة ف قلبى 
أبو أمُين أم اللى جابت أمه حقيقى 
مشفتش ف دناوته وخسته وانحطاطه 
ويشاء السميع العليم انه يفنى ملكه ف لحظة 
زى ما قال بن اياس وميلقوش جتته حتى عشان يندفن
عقبال اللى ف بالى يارب









5) 
بالنوسبة للزبانية الاربعة اللى تناوبوا 
على تعذيب بدر الدين 
ايه يا غجر ؟
يخربيت كدا 
كل دى بشاعات 
كل دى عذابات
مفيش تفكير ف لحظة ما هتقابلوا ربنا ؟
ما كل هذا الغل والتوحش والحيوانية .. 
حتى الحيوانات مبيعملوش ف بعض كدا !
دا بدر لو راح جهنم وحبوا يعذبوه 
مش هيفضله حاجة هوه خلص المنهج خلاص .. !





6)
 من جملة وظايف المعذبين 
وحيثياتهم 
انا مش مضايقنى بس غير ابن اياس وهوه بيقول 
" الحاج" بركات بن موسى دى 
حاج 
حجت عليه نفسه
فاهمة انه لقب بس مش مكسوف يا أوس اوس 
وانتا بتكتبه !
الزينى بركات بن موسى دا حدوتة آخرى 
ومرة نحكيلكم ازاى مات   
ربنا يجحمه مطرح ما راح




7) 
الأب أبو بكر بن مزهر له جامعه المعروف 
ف حارة برجوان اللى فكوا منبره من أيام 




بس له كمان مدرسة باسمه ف القدس
 ♥ 
اسمها المدرسة المزهرية
 وما زالت قائمة حتى الآن كأثر







8) 
يا لهوى على مصر 
وخيرها اللى مبيخلصشى لدرجة تناوب الاوغاد 
والفسدة عليها بالمنظر دا لحد النهاردة  .. !!
 ويا لهوى على اهلها المسروقين فى الأرض .. 
من زمان والآن ... ودايما للأسف !




9 )
 شهروزة من الناس اللى لما بيروحوا القلعة 
بينقبضوا بلا سبب معروف 
لحد ما قرت ف التاريخ 
وعرفت قد ايه هذا المكان رأى ظلم وبشاعات 
على قد عظمته على قد ما حكاياته .. مليانة دم وظلم





10) 
واخيرااا 
مُزهِرّ : فاعل من إِزهَرَّ وأشرق و علا 
المِزْهَرُ : العودُ الذي يُضرب به ،وهو أَحد آلات الطَّرب
المِزْهَرُ : الذى يُزْهِرُ النار ويوقدُها للضَّيف
وبدر الدين بن مزهر من العلو والاشراق 
إلى الضرب والنار 
 ولكل بنى آدم من اسمه نصيب


تصبحوا على ألف خير 


--------------------------------------



Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
"حقوق الملكية والملوخية والمهلبية ... الخ
محفوظة للست شهرزاد وإياك حد يسرقها ويحاول يزعلها آغجر .. مفهوم ؟ "